بورندي بوتيهندا (كوب النخبة)

77 ر.س السعر شامل الضريبه

المنطقة: موينجا

المعالجة: مغسولة 

السلالة: بوربون

تفاح أخضر، كاراميل، خشب السيدار


على ارتفاع 1700 متر، وبمدد مائي وارد من جبل كومنجيرو، تم بناء محطة المعالجة "بوتيهندا" في عام 1992، حيث خدمت منذ ذلك الحين كنقطة وصل بين ما يقارب 1400 مزرعة صغيرة في المناطق المجاورة والعالم. 

قرار التركيز على الجودة في بوتيهندا آتى ثماره في عام 2019 عندما خاض مجموعة من المزارعين المنتمين للمحطة غمار المسابقة الأكثر اعتبارا في عالم القهوة المختصة، وبقهوة مفعمة بحمضية التفاح الأخضر وعطرية خشب السيدار والكراميل، كان حتما على لجان التحكيم إعطاء هذا المحصول التصنيف المرموق صعب المنال، كوب النخبة.


المزيد عن كوب النخبة:


كانت بدايات كوب النخبة باجتهادات شخصية في عام 1999، في البرازيل على وجه التحديد. الآن وبعد عشرين عاما من التأسيس والبناء، تتواجد مسابقة كوب النخبة في 13 دولة منتجة للقهوة، حيث يشارك آلاف المزارعين سنويا حالمين بنيْل التتويج بتسمية محصولهم "كوب النخبة". منذ بداية المسابقة، ومرورًا بالتأسيس الرسمي لاتحاد جودة القهوة في عام 2002، كان ولا يزال القائد الرئيس خلف إجراء المسابقة هو التعزيز من دخل مُزارع القهوة وزيادة الشفافية في هذا الشأن. 


تفاصيل المسابقة

يسهّل القائمون على المسابقة عملية المشاركة على كل مزارع حيث أن كل ما يتطلبه الأمر هو تسليم عينة من المحصول دون أي تكلفة، وحتى لا يكون هناك أي مجال للتلاعب، يتم إعطاء كل عينة للقهوة الخضراء تسلم للمسابقة رقما بحيث لا يعرف تفاصيل تلك العينة خلال المسابقة إلا المدققون الممثلين لطرف ثالث مسؤول عن المصداقية. 


المرحلة الأولى

في هذه المرحلة جميع العينات المسلمة يتم تجربتها (كبنق) من خلال لجنة محلية، وتقوم هذه اللجنة بتقييم القهوة من 100، والقهوات الحاصلة على 86 وأعلى تذهب إلى المرحلة التالية، شريطة ألا يزيد مجمل القهوات في المرحلة الثانية عن 150 قهوة. 


المرحلة الثانية

حتى تدخل القهوة المشاركة إلى هذه المرحلة، يجب أن يتم تسليم المحصول كاملا إلى اتحاد جودة القهوة ويتم إبقاؤه في مخازن خاصة مدارة من قبل مدقق ممثل لطرف ثالث. ويتم أخذ عينات جديدة من المحصول المنتقل للمخازن. 

بعد ذلك يتم تقييم القهوات جميعها من قبل لجنة محلية مرة أخرى والقهوات الحاصلة على 86 وأكثر تتقدم للمرحلة الثالثة ب90 قهوة كحد أقصى. 


المرحلة الثالثة

يتم مرة أخرى تقييم القهوات من قبل اللجنة المحلية والقهوات الحاصلة على 86 وأعلى تتقدم للمرحلة الرابعة بواقع 40 قهوة كحد أقصى. 


المرحلة الرابعة

هنا تأتي لجنة عالمية من خبراء التذوق لتقييم ال40 عينة المتبقية ويختارون 30 قهوة كحد أقصى تنتقل للمرحلة القادمة


المرحلة الخامسة

يتم تجربة القهوات مرة أخرى للتأكد من جودتها، والقهاوي الحاصلة على 87 وأكثر تكتسب تصنيف "كوب النخبة" وتتقدم إلى المزاد الإلكتروني، ويتم كذلك أخذ تفاصيل تلك القهوات حتى تُشارَك مع الداخلين بالمزاد وتبقى في موقع الاتحاد كمرجع. 


المرحلة السادسة

في المرحلة الأخيرة، يتم تقييم القهوات العشرة الحاصلة على أعلى درجة من المرحلة السابقة مرة أخرى أخيرة ليتم تحديد المراكز العشرة الأولى. 


ما بعد المسابقة 


بعد الانتهاء من المسابقة، يتم استكمال المرحلة الأخيرة من المعالجة والفرز للمحاصيل الفائزة ومن ثم تعبأ في أكياس مسحوب منها الهواء يزن كل منها 15 كيلوجرام، ويتم إرسال عينات للراغبين بالدخول في المزاد الالكتروني.


يقام المزاد الالكتروني عادةً بعد ستة أسابيع من انتهاء المسابقة، وبعد أن يدفع المشتري يتم الدفع للمزارعين بمعظم ما ورد من المدفوعات (في بروندي ورواندا يتم الدفع لمحطة المعالجة كذلك).

  • 77 ر.س

ربما تعجبك